نعي والد إبننا ليث خميس

“أمَّا الأبرارُ فسيَحيونَ للأبد، وعندَ الرَّبِّ ثوابُهم، ولهم عنايةٌ من لَدُنِ العليّ”. (سفر الحكمة 5: 15)
 
بكلام الإيمان والرجاء ينعى معهدنا الإكليريكي برئيسه الأب جمال خضر، وجميع الكهنة والراهبات والمعلمين والموظفين المرحوم أكثم خميس (أبو عصام) والد إبننا ليث.
ونتقدم من ذويه وزوجته وإخوتِه وأبانئه وأقربائه وأنسبائه من عائلة خميس بأحرِّ التَّعازي وأصدق مشاعر الحزن والأسى.
الراحة الأبدية أعطِه يا ربّ، والنُّورِ الدائِم فليُضى له، فلتسترح نفسُه بسلام، آمين.
Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email