قداس المهاجرين في تل أبيب

قام طلاب الإكليريكية الكبرى بزيارة مدينة تل أبيب، لمشاركة المهاجرين من شرق آسيا و أفريقيا بالقداس الإلهي. وقبل القداس الإلهي، قام الأب دافيد نويهاوس بإصطحاب الإكليريكيين في جولة في مدينة تل أبيب و خاصة في أحياءها الفقيرة.
ثم توجه الإكليريكيون لتناول العشاء المقدم من الأب دافيد ومن إعداد الراهبات الآسيويات.
الأب دافيد هو مسؤول عن الجالية المسيحية الناطقة باللغة العبرية،و يقوم بمساعدته عدد من الكهنة والراهبات والمتطوعين لخدمة المهاجرين المسيحيين و غير المسيحيين في المنطقة.

Share on facebook
Facebook
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email
لا يمكنك نسخ المحتوى