رحلة وادي القلط

jericho (49)

رحلة وادي القلط

في عيد البشارة 25 آذار 2014 انطلقت الإكليريكية الصغرى منذ الصباح إلى وادي القلط (أريحا) لمسيرة في الصحراء وزيارة الدير والاحتفال بالذبيحة الإلهية في مدينة أريحا – كنيسة الراعي الصالح، وذلك ضمن برنامجنا الروحي لهذا الأسبوع الثالث من الزمن الأربعيني الذي يحمل عنوان: الكنيسة الفقيرة وكنيسة الفقراء.

فالصحراء هي ملاذ الفقراء، وهناك في الصحراء أقام الله عجائبه الكثيرة مع شعبه، ومنها: خلاص الشعب من عبودية مصر، صوم يسوع المسيح وتجاربه… فالصحراء تعطي الإنسان شعوراً بعدم الراحة والتعب ليتذكر دائماً أنه إنسان محتاج، والحاجة هنا هي إلى الله مصدر كل عطاء وخير وبركة.

ومن بعدها توجهنا إلى مدينة العيزرية حيث موجود قبر اليعازر صديق يسوع المسيح الذي بكى عليه لسماعه بوفاته وأقام معجزة قيامته.

وقد شاركت الإكليريكية الكبرى في القداس الإلهي الذي ترأسه سيادة المطران وليم شوملي في كنيسة البشارة في بيت جالا واحتفلوا مع رعية بيت جالا بعيد كنيستهم وبعيد ميلاد راعيها الأب إبراهيم الشوملي.

كل عام والجميع بألف خير

[nggallery id=363]

Share on facebook
Facebook
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email
لا يمكنك نسخ المحتوى