تعتبر الحياة الثقافية والأكاديمية جزءا لا يتجزأ من حياة الإنسان الأساسية، وخاصة حياة الإنسان الذي يبحث عن دعوته ورسالته في الحياة، لذلك تشكل الحياة الثقافية والأكاديمية جزءا رئيسيا في حياة طلاب الإكليريكية الصغرى.

يتم اعتماد منهاج وزارة التربية والتعليم الفلسطينية داخل المعهد الإكليريكي، من الصف التاسع، وحتى الصف الثاني ثانوي (التوجيهي)، يشرف على العملية التعليمية كادر تعليمي متميز، قادر على ادارة العملية التعليمية بمهنية عالية.

كما يتم العمل داخل الاكليريكية الصغرى على تنمية عدة جوانب حياتية ومهارات إنسانية مهمة في حياة الطالب من خلال برامج خاصة تندرج ضمن العملية التعليمية: كالموسيقى، والدراما، والتنشئة الإنسانية الحياتية، والارشاد الاجتماعي.

وتهدف هذه المنظومة التعليمية إلى خلق إنسان واعي لذاته قادر على التفكير السليم والتمييز، وأخذ قرار بوعي وحرية باتباع السيد المسيح في حياته المستقبلية.

لا يمكنك نسخ المحتوى