الرياضة الروحية السنوية 2020م

أقام المعهد الإكليريكي الرياضة الروحية السنوية، لمدة خمسة أيام إبتداءً من صباح يوم الإثنين الموافق 12 تشرين الأول وحتى مساء يوم الجمعة الموافق 16 تشرين الأول 2020م. وذلك في مزار العذراء سيدة الجنة المقفلة في قرية ارطاس بالقرب من بيت لحم.

كان واعظ الرياضة قدس الأب الفرنسيسكاني عبد المسيح فهيم، كاهن رعية الرملة وأمين عام المدارس المسيحية الكنسية في الجليل.

دارت مواضيع وتأملات ولقاءات الرياضة التي عرضها الأب الواعظ حول “أساسيات التنشئة الإكليريكية والكهنوتية لتلميذ المسيح”. فعرض خلال الأيام الخمسة ثمانية مواضيع تعتبر جوهرية في حياة كل طالب كهنوت وكل كاهن يعمل في حقل الرب، وهي: الإصغاء – الطاعة – الضمير – الدعوة – المحبة – التوبة – التواضع – الإيجابية المسيحية.

وقد شدد الواعظ على هذه المواضيع كركائز مهمة في التنشئة الكهنوتية لكل من يختار السيد المسيح ربًّا وإلهًا ومخلصًا، أن يشرع في عيشها في حياته، لكي يكون التلميذ الحقيقي الذي يتخلق بخلق المسيح.

هذا وقد جاءت هذه المواضيع بأسلوب بسيط مباشر وشيق، ولكنه أسلوب عميق هادف مطبوع بخبرة الواعظ الرعوية الطويلة.

اختتم الإكليريكيون الرياضة الروحية السنوية لعام 2020م بالحصول على البركة الاحتفالية النهائية من واعظ الرياضة الأب الفرنسيسكاني عبد المسيح فهيم، في كنيسة العذراء سيدة الجنة المقفلة، وبعدها التقطت الصورة التذكارية أمام الكنيسة لجميع المشاركين، ليتهيأ الإكليريكيون للرجوع إلى المعهد الإكليريكي مفعمين بالفرح الروحي والمقاصد الجميلة.

Share on facebook
Facebook
Share on google
Google+
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on email
Email
لا يمكنك نسخ المحتوى